أخبار عاجلة
الرئيسية » اداب » كتاب مفتوح لصاحبي المعالي الصحة والتربية بقلم الأستاذ حسين دهيني

كتاب مفتوح لصاحبي المعالي الصحة والتربية بقلم الأستاذ حسين دهيني

*كتاب مفتوح إلي صاحبي المعالي*
سلِمَ قراركما،يا صاحبي المعالي؛ يا وزيري الصحة والتربية، لأنّ التنسيق الذي جرى بينكما، حين اتخاذ القرار ينمّ عن إدراكِ مسؤولية،تشعران بها تجاه جيل لبنان ،حيال استشعار خطر داهم يهدّد الوطن من بوابة مدارسه وجامعاته،حيث تزاحم الناشئة والشباب..
لقد كان للقرار وقعٌ إيجابي وسلبيّ في آن واحد، *فأمّا الإيجابي* فهو بشائر الفرح التي ظهرت على وجوه التلامذة الذين يرون المدرسة عقاباً وقصاصاً لهم، لأنها تجعلهم مكبّلين بالواجبات المنزلية وبطاقات العمل ،وما أكثرها،فبعد قضاء يوم دراسيّ ،تراهم مسجونين بين الحفظ والنسخ،وأمّا من ناحية *المعلمين* فها هم يرتاحون لمدة أسبوع من المشاكسات الطلابيّة في زمن بات فيه المعلم يؤدّي واجياً وظيفيّاً ،إلا من رحم ربّك، والرحمة تسع الجميع..
أمّا الناحية السلبيّة ،فقد ظهرت في نظر كثير من الإمهات اللواتي رأينَ هذا القرار عقاباً لهنّ ،ذلك لانهنّ يكنّ في صراع مع أولادهنّ،ممّا يعيق عليهنّ ممارسة بعض ما يهوينه،وقد تعتب *الصّبحيات*
على عدم تجمّعهنّ، فيضيع فنجان الحظّ..
صاحبي المعالي، الأيام الدّراسيّة *تُعوَّض* ولكنّ الصحة إذا تصدّعت ،يصعب ترميمها.. ولا ضير إذا تمّ اختصار العطل القادمة،بما لا يترك نفوراً لدى اللبنانيين..
صاحبي المعالي ، لقد أبليتما بلاء حسناً في أيام الوباء اللّعين.. شكراً لكم..
وتفضّلا بقبول فائق الاحترام
*٢٩-٢-٢٠٢٠*
حسين علي دهيني
أبو غيداء/ طورا

عن kalamhorr

يلفت موقع قلم حر ان المقالات التي ترده ويتم نشرها ليس بالضرورة انها تعبر عن سياسة الموقع الملتزم بالقضايا الوطنية والقومية والإسلامية انما تعبر عن اصحابها الذين يبقون مسؤولين عن كل ما يتعلق بها من الناحية القانونية. كما يهيب بالسادة القراء ان يحتفظوا بالمثل الأخلاقية العليا في تعليقاتهم وعدم التعرض للكرامات الشخصية من الفاظ او تعابير او اشارات نابية مع الاحتفاظ بحق الموقع بمقاضاة كل من لا يلتزم بما ذكر أعلاه

شاهد أيضاً

💢صرخة يوميات ثورة تربوية بقلم مديرة ثانوية شحور الرسمية حنان الزين بري 💢

 ‏”تعالوا نؤجِّل الحسابات الخاصّة ، والمنافع الذاتيّة والآراء الشخصية ، نؤجِّل كلّ شيء ونَهبَّ لإنقاذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com